منتدى مملكة الاصدقاء
اهلا وسهلا بكل زوار الكرام نتمنى لكم قضاء اجمل اوقات تحياتنا تفظلو وسجلو
منتدى مملكة الاصدقاء

مملكة الاصدقاء يرحب بكم ويتنمى لكم قضاء احلى اوقات

اهلا وسهلا بكل اعضائنا الكرام نتمنى لكم قضاء اجمل اوقات تحياتنا قناص العراق & مهند الحزين
تفظلو وسجلو بلمنتدى شاعر مهند الحزين اظهرو لنا ابداعاتكم ومواضيعكم جميله اهلا وسهلا بيكم حبايبي
باركوووووووووووووووو لبطلنا الملاكم الجميل في قسم الرياضة الرجاء من الجميع الدخوووووول وتقديم تفريحات وتبركات بسيطة لملاكمنا البطل تحياتنا ادارة المنتدي مملكة الاصدقاء
انتضرووووووووووونا باقسم حديثة وسارعو بالتسجيل بالمنتدي تحياتنا ادارة المنتدي قناص العراق & مهند الحزين
الي زوارنا الكرام سارعو بالتسجيل في المنتدي وسوف يقوم احد ادارة المنتدي بتفعيل اشتراكم تحياتنا ادارة المنتدى
ادعو لمدير المنتدي مهند الحزين ان يكوم بخير وسلامة وراح ننزل موضوع خاص بيه بقسم العام تحياتنا قناص العراق
شاهدو احدث صور غرائب وعجائب وتصوير زلزال توسنامي فقط وحصريا في منتدي مملكة الاصدقاء تحياتنا
الدردشة تم استبدال الرابط الي رابط التالي http://host71700.123flashchat.com/glory/ تحياتنا
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» وحشتوني شتقت ليكم
الجمعة مايو 01, 2015 3:07 am من طرف Zh0_or

» دارمي
الثلاثاء أغسطس 28, 2012 1:41 pm من طرف عاشقه اهل البيت

» ابوذيات رومانسيه
الثلاثاء أغسطس 28, 2012 1:36 pm من طرف عاشقه اهل البيت

» السلاااااااااااااااااام عليكم حبايي شخباركم ؟؟؟؟ انشالله مرتاحين؟؟؟
الخميس أغسطس 02, 2012 1:03 pm من طرف مهند الحزين

» شجرة اعضاء المنتدى
السبت أبريل 28, 2012 2:39 pm من طرف هدى العراق

» اجمل موقع الالعاب بلياردو جماعيه
الأحد أبريل 15, 2012 11:29 am من طرف مهند الحزين

» السلام عليكم انا عضو جديد اتمنى ان اكون صديق لكم
الأحد أبريل 15, 2012 9:26 am من طرف مهند الحزين

» هنو حبيبنا واخونا وصاحبنا مهيمن كربلائي بعيد ميلاده
السبت أبريل 07, 2012 2:02 pm من طرف هدى العراق

» برنامج فتشوب سهل استعمال
الخميس مارس 15, 2012 11:48 am من طرف هشام المعموري

مكتبة الصور


التبادل الاعلاني

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

الحلقة التاسعة والخمسون من زوجتي من الجن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 الحلقة التاسعة والخمسون من زوجتي من الجن في الجمعة أكتوبر 15, 2010 11:45 am

QANAS IRAQ

avatar
مدير منتدى
مدير  منتدى

(اقتحام مرح لمنزل ساريز )

Cant See Links
ضحكت مرة اخرى وقلت :
- لا تتفاجأي، لقد قلت لك انها مرح، والله وحده يعلم ماذا تخطط هذه المرة ....
خرجنا من الساحة مثلنا مثل الأخرين ... وسرنا في في طرقات المدينة وساريز لا حديث لها إلا عن مرح وعلاقتها بي، تسأل اسئلة كثيرة وفي أدق التقاصيل .. رغم انها في السابق حينما حدثتها عن مرح لم تكن تهتم بشئ، مللت من الحديث في هذا الموضوع وطلبت من ساريز ان لا تتحدث فيه اكثر .. ساريز بقيت مهمومة وحزينة .. مر اليوم بصعوبة بالغة، وفي اليوم التالي خرجنا الى العمل وعادت ساريز الى وضعها الطبيعي مبتسمة تعمل بنشاط وزاد تعلقي بها اكثر إلا اني كنت مشغول البال بمرح، ولا أدري كيف اتصل بها ولماذا ابتعدت عني وتركتني، وهل وجدت قوة الشر ... ساعات ثقيلة مرت وانا اخفي ما يدور بداخلي عن ساريز، انهينا العمل وعدنا في طريقنا الى بيت ساريز .. دخلنا البيت وكانت المفاجأة ... مرح تجلس في الصالة امامنا مباشرة رافعة ساقا على اخرى، فوجئنا، وساريز ذهلت وخافت وألتصقت بي وامسكت يدي بقوة ... طمأنت ساريز وقلت لها :
Cant See Links
- لا تخافي انها مرح ....
أخذت مرح تتفحص ساريز بعيونها، من أخمص قدميها الى رأسها وهي تصفر بسخرية وقالت :
- مش معقول ياصغيرتي، انت جميلة اكثر مما كنت أتصور، والأن لدي السبب لاغار ...
أستفُزت ساريز وأحمر وجهها من الغضب واخذت تصرخ في مرح :
- من أنت ايتها الوقحة وكيف سمحتِ لنفسك بدخول بيتي، ومن تظنين نفسك لتقتحمي بيتي دون أذن ؟؟؟
وبذلت جهودي لأوقف الحرب قبل أن تشتعل أكثر، وبصعوبة استطعت ان اهدأ ساريز واجعلها تصمت ومرح جالسة بهدوء لا تبالي بشئ، وتنتظر ساريز لتنهي شتائمها. وبع ان أنتهت ساريز قالت لها مرح ،
- ساريز ياصغيرتي الجميلة، يبدوا انك متعبة من العمل، هيا ياعزيزتي أذهبي واستحمي لتهدأ اعصابك، وانا سأجلس مع حسن قليلاً من ثم أرسله اليكِ ....
ويبدو ان ساريز تعلمت بسرعة كيف ترد على مرح، حركت عيونها وحواجبها وضمت شفتيها باستهزاء وجلست على الكنبة وكأنها تقول لمرح : "هذا بيتي وانا التي أقرر ما أفعله" ...
أبتسمت مرح هي الأخرى وتجاهلت وجود ساريز وقالت لي :
- كيف أنت أيها العامل النشيط، لقد أشتقت اليك ولخفة دمك واشتقت أكثر للأمور الأخرى ... أبتسمت ولم أكن أعلم ان أبتسامتي ستفجر الحرب من جديد، لم يعجب ساريز اني ابتسمت لمرح، واستشاطت غضباً من جديد وأخذت تشتم وترمي كلمة هنا وكلمة هناك قاصدة بها مرح ... تأفأفت مرح وقالت بغنج ودلال :
- حسن هدئها ياحسن، قبلها وعانقها ضمها داعبها فربما ساعد ذلك على تهدئتها ...
وتصرخ ساريز، وكم كان الموقف مضحكاً ومنذراً بأن الحرب ستتحول الى تشابك بالأيدي إذا لم انقذ الموقف .
غمزت مرح بعينها اليسرى وعضت على شفتها وقالت لساريز:
- أجلسي ياصغيرة ولا تجعليني اغضب منك، ومرح لا تحب ان يغضبها احد حتى لا تبدأ بالتفكير به، اجلسي يا ابنة البشر فأنت لستِ في عالم البشر. ويبدو ان السنين الطويلة لم تنزع من داخلك عدوانية البشر، ومثل هذه التصرفات لا تليق بمصممة مشهورة مثلك .
ثارت ساريز اكثر من كلام مرح، وباسرع من رمشة العين مدت مرح يدها باتجاه ساريز وقالت في هدوء :
- نامي ياساريز نامي ياساريز ...
Cant See Links
لتسقط ساريز على المقعد وتغط في نوم عميق .
فوجئت واقتربت من ساريز لآرى ما حصل لها ولكن مرح قالت :
- لا تخف عليها، فهي نائمة لا أكثر، كفاني سخافات ولا داعي للمزيد، وتعا نجلس في مكان اخر فقد تشاءمت من هذه الصالة .
فدهبنا وجلسنا في الشرفة وسألتها :
- أين أختفيتِ كل هذه المدة ولماذا لم تعودي ؟؟
فقالت :
- ها انا عدت، وعدتك ان أعود وعدت، ويبدو انك لست سعيداً بعودتي، فمازلت كما انت لم تتغير، تنسى كل شئ في أحضان أي امرأة، المهم انها امرأة . جئنا معا الى هنا لنبحث عن "قوة الشر" وانت مايهمك هو ان تبحث عن امرأة، كل هذا لا يهم، لقد تجولت بكل مدن المملكة وبحثت فيها ليل نهار في ماضيها وحاضرها، ووجدت قوة الشر ووجدت سر الشر، ووجدت الطريق للخروج من هنا الى عالم البشر، لن يستطيع احد ان يوقفنا، وعلمت لماذا تركونا وما الذي كان يمنعهم، ستعود الى عالم البشر ياحسن ولا يوجد ماتخشاه .....
قلت :
- وماذا يجب ان نفعل الأن ؟؟؟
- ستذهب معي الان الى مدينة الشمس ....
- وبعد ذلك يامرح ؟؟؟
- سأشرح لك فيما بعد ...
- ولماذا كل هذا العناء، لماذا لم تذهبي وحدك ؟؟؟
- هذا لأني وعدتك ان اخذك معي وسأفعل ...
- هذا ليس السبب، قولي الحقيقة ؟؟؟
- انا بحاجة اليك ولا تسأل اكثر ...
- لم اعد اصدقك، لقد كذبتِ علي كثيراً
- لم أكذب، كل ماقلته لك حدث ....
- وغادة يامرح الم تخدعيني كل الوقت بشأنها ....
- لم أكذب عليك بخصوصها ولم اكن ملزمة بان أشرح لك كل شئ .....
- وقبة النور وغادة المسجونة كما اوهمتني كل الوقت، لقد كذبتِ علي حتى في اللحظات الأخيرة التي كنا نظن اننا وقتها سنموت، انت كاذبة يامرح ومخادعة ....
- ان كنت تسمي هذا كذبا فلك ماشئت، ولكن هل تفضل لو كنت صادقة وكانت غادة مسجونة فعلا في قبة النور ؟؟ أم كاذبة وغادة حرة تحيا كما تشاء .....
- لديك تبرير لكل شئ، من الذي أخذ غادة مني، ألست أنتِ وأتباعك، وبعدها حملتني المسؤولية وطلبت مني انقاذها، ممن يامرح، كان يجب ان اعرف أنك انتِ وراء كل شئ وتريدين ان أثق بك ....
- انا انقذت غادة، ولا تنسى انها أختي قبل أن تكون زوجتك،،ولو لم أفعل ذلك وأعيدها واعتني بها لتكمل تعليمها وتمضي حياتها بصورة طبيعية لكانت تورطت اكثر واكثر، ووصلت فعلاً إلى سجن قبة النور، أليست أختي وكان يجب ان اهتم بها؟ فلماذا تلومني ؟ ألأني كذبت عليك بشأنها؟ هكذا الحياة . لو كنت صادقة معك لما استطعنا ان نصل الى هذه المرحلة التي نحن بها، وكان عقلك سيستوعب مثل هذه الأمور، انا لم اؤذيك ولم اؤذِ أحد من أفراد عائلتك لقد سرنا معا من اجل هدف مشترك ولا يهم الأسلوب الذي أتبعناه مادامت هناك نتائج، فلماذا نبحث في الماضي عن سخافات طفولية ....
- لقد سرت معك من أجل غادة فقط ....
- سأعيدها اليك ياحسن أعدك بذلك ....
- ولكني خنتها وقانون الجنيات لا يسمح بذلك ....
- دعك من هذه السخافات فقانون الكونيات في عالم الكونيين وليس في عالم البشر، وحينما نخرج من هنا سأنقل غادة من عالم الكونيين الى عالم البشر، وانت تعلم أني استطيع ذلك، وغادة لن تهتم بهذه السخافات ان كانت تحبك فعلاً ....
- ولماذا اخرج من هذا النعيم واسير خلفك من جديد واعود الى عالم المتاعب والأمراض، فهنا اجد كل شئ مما لن اجده في عالم البشر ....
فاستشاطت مرح غضباً وقالت :
- حسن اتريد ان تثير جنوني ماذا تريد بالضبط ؟ اتريد غادة ام تريد المعرفة أم تريد اللعب، قرر ماذا تريد أولاً ؟؟؟
- فقط أريد ان أثق بك يامرح لا أكثر ؟؟؟
- يجب ان تثق بي ياحسن ....
- في السابق لم يكن امامي خيار، والان الوضع يختلف فما الذي سيدفعني لاخوض مغامرة اخرى قد تقضي علي وكما افهم "عصفور باليد ولا عشرة على الشجرة" ....
فقالت :
- صدقت ياحسن انت في امان وتستطيع ان تمضي وقتك في احضان ساريز، وانا لا استطيع ان اجبرك على شئ، ولكن فقط لتعلم ، انا وجدت طريق الخروج من هنا الى عالم البشر، واستطيع ان اخرج متى اريد ودون مساعدة من أحد حتى انت، وايضا استطيع الدخول متى اريد وفي أي وقت، ومادمت داخل المدن فانا بأمان ولكن طموحي يختلف عنك، انا بحاجة أليك فعلا وهناك شئ لن يتم إلا بمساعدتك أنت، ولكن هذا لا يعني انك الوحيد، سأجد بديلاً، سأجد الشخص المناسب حتى لو أخذ هذا مني سنوات طويلة وعندها ساذكرك ان الفرصة التي اضعتها اكبر من أي حلم لأي كان ... فكر بالموضوع جيدا ياحسن، انت تعرف جيدا بأن طموحك اكبر من هذا بكثير، ستمل الحياة هنا ولن تجد طموحك في مدينة الشمس وستدخلها عاجلا أم اجلا، هناك مكانك الحقيقي، ستتحول بعد فترة لمجرد شئ، أي شئ، دون هدف او معنى وربما حالفك الحظ وأصبحت خادما لأحدى خادمات أميرة الشمس، وانت لست كذلك ياحسن، انا اعرف ذلك جيداً، لو كنت كذلك لما رضيت ان اقيم معك علاقة وانا مرح، وأنت تعرف ماذا أقصد ... معي الوضع يختلف سأدخلك مدينة الشمس بأحدى عربات الأميرة، سادخلك المدينة كملك وليس كمجرد شخص يبحث عن المتعة ... وبعد ذلك تحصل على سر الشر وتخرج الى عالم البشر، حسن فكر جيدا، يوم، يومان ، عشرة .... ولكن لا تتأخر حتى لا تضيع الفرصه، وانا سأعود اليك من جديد . وفي هذه الأثناء يجب ان أساعد أميرة الشمس في بعض الأمور الهامة.
أختفت مرح، وعدت الى ساريز التي مازالت تغط في نوم عميق ... جلست الى جانبها وايقظتها بهدوء ... أفاقت وفركت عينيها وألتفتت يمينا ويساراً وسألتني :
- اين ذهبت ... ماذا حدث ؟؟؟
فقلت لها :
- لقد ذهبت ياساريز ولا تهتمي بما حدث ....
وسرعان ما بدأت ساريز بالبكاء وهي تتمتم :
Cant See Links
- أنا أعلم، جاءت لتأخذك معها الى مدينة الشمس وأنت ستذهب ....
فقلت :
- لن أذهب ياساريز ... أعدك بذلك ...
ابتسمت ساريز ودموعها مازالت ترسم خطوطا فوق وجنتيها، عانقتني وأمالت برأسها على كتفي وسألتني عن زيارة مرح، لم أخفِ عن ساريز ماحدث بيني وبين مرح بالكامل، تناقشنا بالموضوع كثيراً وفرحت ساريز حينما علمت بأني لا أثق بالجنية مرح، ولا يمكن ان أثق بها، وإني لم اعد أفكر بخوض أية مغامرة جديدة ... وشجعتني ساريز وأثنت على قراري وأضحكتني حينما قالت ببراءة :
- لما تيجي مرح مرة ثانية احكيلها انو أنت مابدك تروح معها، وأحكيلها ماترجع مرة ثانية ....
ضممتها الى صدري بقوة وقلت لها :
حاضر راح أحكيلها ......
مر اليوم، وفي صبيحة اليوم التالي خرجنا للعمل، معاً كان يوماً جميلاً وكنا في غاية السعادة، وفي ساعات الظهيرة شعرت بشئ غريب، وكدت اصاب بدوار، أغمضت عيناي وحينما فتحتهما وجدت نفسي في مكان اخر ... لا يمكن أيجاد وصف قريب له .. لكني أعتقدت انني بوسط غرفة زجاجية ضخمة لا نهاية لها ولا بداية، ارضها كلون السماء، وسقفها كأنه سماء، وجوانبها كذلك الأمر، او اني واقف على مرآه ضخمة لا أرى نهايتها انعكست عليها زرقة السماء .... كل شئ أزرق ...
Cant See Links
لحظات وظهرت مرح أيضاً وأخذت تلتفت يمينا ويساراً ورأتني ... فضحكت انا وقلت لها :
- لم اعرف انك قادرة على نقلي بهذه السهولة يامرح، أم انك تستعرضين شئ جديداً ...
أقتربت مني مرح وهي تبتسم ساخرة كعادتها وقالت :
- انا لم أفعل ذلك ياحسن !!!!
- إذاً ماذا تفعلين هنا يامرح ؟؟؟
- انا لا أعلم فجأة وجدت نفسي في هذا المكان ....
- أنت دائما تجدين نفسك فجأة ... هيا أخبريني ماذا تريدين وماهي هذه اللعبة الجديدة ؟؟؟
ضحكت مرح وقالت :
- لا توجد لعبة ياحسن وانا سأخبرك بسر ... السر هو اني لا أعرف ماذا يحدث، ولا أين نحن، ولا كيف حضرنا، كل ما أعرفه انني كنت جالسة مع أميرة الشمس أتحدث معها وفجأة وجدت نفسي في هذا المكان ويبدو ان شيئاً كبيراً يحدث، ولكني لست خائفة فانا اعلم جيدا باننا لن نتعرض لأذى ...
لم اصدق ما قالت إلا حينما ظهر من بعيد شخص يرتدي الأبيض ذو لحية وشعر ابيض ذو هيبة ووقار.
تذكرته فوراً وكيف يمكن ان انساه، ألتفت الى مرح وكانت فد أحنت رأسها احتراماً . فقلت لها :
- اليس هذا احد الاشخاص الخمسة الذين رأيناهم على مدخل الأقواس الخمسة، وأنت قلت لي وقتها انهم "السر المختفي منذ أزمان" ورفضتِ الحديث عنهم ....
هزت مرح رأسها تأكيدا على ماقلت، ولم ترفع رأسها ولو للحظة، وأقترب صاحب الوقار وبدون مقدمات قال :
- ألاف السنين مرت على موت "اكاروس" وبذوره مازالت تجد عقولا تنمو فيها ... ياكونته يا ابنة نازك ويا حسن يا ابن صفية وجدتكم بذره اكاروس، وان لم تبيدوها بارادتكم ستنموا وتبيدكم ... وسأشرح لكم من اجل ان تعلموا لأنكم تجهلون ...
قبل الاف السنين انتشرت علوم السحر بين البشر وكانت سبب في دمار عالمهم الاول الذي تم بناؤه عبر الاف السنين التي سبقت الدمار ... في ذلك الوقت وقبل الدمار الاول وحينما كانت حضارة البشر تتركز في مركز الارض، حيث استطاع البشر تحقيق المعجزات من خلال قدرتهم على استغلال قوة الطبيعة اللامتناهية من خلال قدرتهم على العطاء والعمل المتواصل . كان عالم البشر في مركز الارض، العالم المثالي المميز في كل شئ، من التزام وعمل وابداع، وفي نفس الوقت كان للجان عشرات الملوك ومئات الممالك المنتشرة في عالم الجان، وكان شغلهم الشاغل عبر الاف السنين الصراع على زعامة عالم الجان، وأدى ذلك الى اشتعال مئات الحروب
Cant See Links
وكان اقوى هؤلاء الملك "اكاروس" الذي قرر ان يقيم مملكته على الارض في عالم البشر، وقد استطاع ان يجد البقعة المناسبة التي تلائم خواص الجن .. لكن المشكلة التي واجهته انه لا يستطيع ان يبني مملكته على الارض لتلائم خواص الجن إلا بمساعدة البشر الذين يتميزون بقدرتهم على استخدام المادة، وهنا ادرك الملك اكاروس انه يتوجب عليه السيطرة على البشر اولا لكي يستطيع السيطرة على عالم الجن .. وبدأت المعركة ..........

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى